عام / جامعي الخبر يحصل على أول رخصة لممارسة التشخيص الطبي بالإشعاع في الشرقية



عام / جامعي الخبر يحصل على أول رخصة لممارسة التشخيص الطبي بالإشعاع في الشرقية

الخبر 20 ذو القعدة 1440 هـ الموافق 23 يوليه 2019 م واس

حصل مستشفى الملك فهد الجامعي بمحافظة الخبر التابع لجامعة الإمام عبد الرحمن بن فيصل، على ترخيص ممارسة التشخيص الطبي بالإشعاع، من هيئة الرقابة النووية والإشعاعية، وبذلك يكون أول مستشفى جامعي وحكومي بالمنطقة الشرقية يحصل على الترخيص في ذات الممارسة.

وعدّ رئيس قسم الأشعة الدكتور بندر الظفيري، الترخيص إضافة إلى سلسلة الإنجازات التي حققها المستشفى الجامعي بالخبر وحصوله على إنجازات تميزه وتجعله في مراتب متقدمة، منوهاً بدعم مدير الجامعة ومسؤولي المستشفى والأطباء والأخصائيين والفنيين بقسم الأشعة وما قاموا به من خطوات وإجراءات وتطبيق التعليمات الوطنية للحماية من الإشعاع.

من جانبه، أفاد مسؤول الحماية من الإشعاع في التشخيص الطبي مشرف وحدة الحماية الإشعاعية بالمستشفى أخصائي الأشعة عبد الله بن يوسف العثمان، أن تحقيق هذا الإنجاز إضافة مهمة في المنطقة الشرقية لإنجازات الجامعة وتحقيق التميز على مختلف المجالات، مشيراً إلى أنه تم عمل اختبارات المسح المكاني لغرف الأشعة وتأكيد الجودة لأجهزة الأشعة ومراقبة المصادر المشعة وتدوين ذلك في سجلات محفوظة وتوفير وسائل الحماية من الإشعاع للموظفين والمرضى والتحقق من صلاحية استخدامها، ومتابعة الجرعات الإشعاعية الشخصية للموظفين في مجال الإشعاع ومتابعة التعرض الإشعاعي للمرضى في مختلف فحوصات الأشعة، وعمل برنامج شامل للحماية من الإشعاع ليتحقق النفع للموظفين والمرضى من البرنامج، وتطبيق خطة الطوارئ لقسم الأشعة وعمل الكشف الطبي للموظفين في مجال الإشعاع لمتابعة حالتهم الصحية ومدى تأثيرها بالإشعاع والتوعية حول الحماية بالإشعاع عبر وسائل متعددة.

فيما ثمن رئيس قطاع الرقابة الإشعاعية في هيئة الرقابة النووية والإشعاعية الدكتور أحمد بصفر، الذي سلم الترخيص للمستشفى، جهود مسؤول الحماية من الإشعاع على إدارة أعمال الحماية من الإشعاع وحسن التنظيم والتوعية، مشيداً بدعم إدارة المستشفى وجميع من ساهم في تحقيقها لهذا الإنجاز.

// انتهى //

13:29ت م

0062

لقراءة الخبر من المصدر في واس